Tuesday, March 27, 2007

!!صفحه..وعدت


صفحه 61
"يااالا بقى ربنا يسهل..هقعد اراجع ال
bleeding
بسم الله الرحمن الرحيم..
.................
بعد سطرين يدق جرس الباب..واسمع ذلك الحوار......

-"الدوام لله .. ام حمدى تعيشوا انتو...

اخترقت تلك الكلمات اذنى كالصاعقه!!!!...
"ايه.!!..معقول!....ام حمدى..البوابه بتاعتنا... ده احنا لسه باعتينها تجيب حاجات.!! انت متاكد يا بنى؟؟؟.. طب هى عربيه خبططتها وهى بتعدى..؟؟

لا دى هيه وهى واقفه قدام السوبر ماركت وقعت ع الارض..ماتت!!!!
...............................................................
وصله من البكاء استمرت حوالى نصف ساعه...
...
ثم بدأ التأمل
........يااااااااااااااه ده الواحد فعلا مايملكش ف نفسه حااجه...


لا اله الا الله

وبدأت اتذكر مواقفها معنا

وكيف تجمعت فيها كل معانى كلمه
"غلبااااااااااااااانه"
...................
ثم بدأ التفكير ف الموت
..........
هى فعلا ماتت...اه ماتت
مممممممم...يعنى طب ماتت ازاى...........
وهى ماشيه كده السر الاهى طلع ووقعت ع الارض
.....................
لا اله الا الله
........................
ايه ده ده الامتحان الشفوى
بعد بكره
....
طب هحاول اركز بقى شويه
................
مممممممممممممم
يعنى عشان اعرف ارد كويس والدكتور مايهزأنيش...
اصل انا عارفاهم بتوع النساا دول...لسانهم طويل
................!!
وعشان اجيب درجه حلوة ويبقى الواحد عمل اللى عليه.....
مممممممممممم
صح..............


بعد سطرين...
تؤ.....انا مش عارفه اركز خالص....
......
هحاول ماشدش نفسي
......يعنى انا لو لا قدر الله ماعرفتش اجاوب كويس ف الامتحان...
هيحصل ايه يعنى؟؟
ولا حاجه
........
هتضايق شويه......
وخلاص....
مممممممممممممممم


بعد 3 سطور
.........
طب يعنى هى ام حمدى ماتت كده وهى ماشيه ف الشارع........
كده يعنى!!!!!
..........
لا عربيه خبططتها ولا حاجه!!!!..........
اه سبحان الله....
طب ايه ده.؟؟؟؟..........
يعنى انا ممكن اموت دلوقتى؟؟؟؟؟؟..........
مممممم
.....................

طب لو مت ..هيبقى وضعى ايه؟؟؟
هقف ادام ربنا اقوله ايه...

هبقى من اهل اليمين.......ولا..........
..............
كل حاجه هتبقى شاهده عليا...

لا ينفع بقى هنا واسطه..ولا حاجه.........
.
وهنا انفجر ف البكاء...مره اخرى........


تدخل امى الى الغرفه......

"مالك يابنتى؟..معلش يا حبيبتى..ادعيلها ربنا يشملها برحمته...كلنا هنموت....
....................
نظرت اليها وانا اردد..."فعلا كلنا هنموت.....
.....
طب ايه ده؟؟.........
يعنى انت كمان يا امى..ممكن تموتى...؟؟؟

ده مش ممكن ........ده اكيييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييدد

انتابتنى حاله من الخوف لم افصح عنها سوى ب
"ماما خدينى ف حضنك قوى"..........

تعالى يا حبيبتى ماتخافيش...


واخذت تقرأ بعض الايات وهى تمسح بيديها الرقيقه على صدرى ...

اقعدى يا حبيبتى ذاكرى ربنا معاك وانا هجيب الجرنان من بره واجى اقعد معاك...
...............


بعد ان هدأت قليلا...

امسكت بالكتاب مرة اخرى.......واخذت اقرأ...

ولكن من بين الحين والاخر..كنت اختلس النظر لامى...

فقط لاطمأن انها
حيه
!!!!!.

...............
بعد حوالى ساعتين....
امر من امام التليفزون
اسمع...
"
لا بد من المشاركه ..كى نستطيع ان نعبر المستقبل ونرسخ مبادئ الديمقراطيه..
"
استوقفتنى تلك الكلمات...
بل استفزتنى ...
"ياعم روووووووووووووح..ديمقراطيه ايه وعبور مستقبل ايه.. الست كانت ماشيه ف الشارع ماااااااااااااااااااااااتت لا شافتت ديمقراطيه..ولا هبولأليه.... ولا حتى لحقت تعبر المستقبل معاكووو"
ومضت تلك الليله العصيبه...
بعد ان صممت انا ان تنام امى الى جوارى وانا ممسكه بيديها...

داعيه ربى ان يديم عليها نعمه الصحه ..

وان لا يعذبنى فى الدنياا بفراقها
.....................
اللهم احسن خاتمتنا ..ولا تمتنا الا وانت رااااااااااااااااااض عنا
..................
الاحد
25-3-2007


7 comments:

The Groom said...


"أحبب من شئت فإنك مفارقه"

لا حول ولا قوة الا بالله

انا لله وانا اليه راجعون

الله يرحمها و يحسن اليها يا رب

عشان كده لازم دايما نتذكر هادم اللذات و مفرق الجماعات

شكرا ليكي على الذكرى

وياترى حقدر أشوف أهلي احبابي قبل موتهم أم لا

تحياتي من الشغل في ستيرلينج البلد

Shower-Mirror said...

الله يسامحك .... و جعتى قلبى


اسلوبك بجد مجسم ... بالحركه و الاحساس و النفس ... و التؤ كمان :)

و الله انا كنت حاسس انى قاعد معاكوا و سامع الولد و هو بيقلكوا الخبر ...

و ارتحت نفسيا لما ماما قالتلك هاجى اقعد معاكى ...!!!

انا مش هاتكلم عن الموت ..لأن دى الحاجه الوحيده اللى مؤكده فى الدنيا ...!! محدش متأكد من حاجه ابدا ...انما كلنا عارفين ان كل الناس هاتموت .....

تحياتى ... و اوعى تبطلى كتابه ....

Noony said...

إنا لله وإنا إليه راجعون

احنا أصلاً مخلوقين عشان نموت مش عشان نعيش
بس مش معنى كدة إن احنا نسيب كل حاجة ونقول ماحنا كدة كدة ميتيين
لازم نتوكل على الله ونشتغل و"نذاكر" ونجتهد

وربنا يجمعنا وموتانا وموتى المسلمين والمسلمات مع الأنبياء والصديقيين والشهداء في الفردوس الأعلى إن شاء الله

أحمد سلامة said...

حلوة التخريفة دي يا دوك
ربنا يرحمنا جميعا
ويحرقهم جميعا جميعا
تعالى المدونه عندي في بوست من اللي قلبك يحبه وركزي في البليدينج والتيومرز
:)

تخاريف said...

كلنا هنموت ........والموت علينا حق....



احنا بس نفهم معنى الكلمتين دول ..ونعيش بيهم..

............
على فكرة دى مش تخريفه يا دوك سلامه..
دى حقيقه فعلا.....

dr_M said...

فكرتيني باحساس باحاول انساه علشان اعرف اعيش , كان سببه موقف واحد هز كل حياتي وتفكيري خلاني اعرف ان الدنيا دي كلها ما تسواش وان كل حاجة في لحظة ممكن تضيع, في لحظة , اه والله لحظة واحدة بس
تخيلي انك كل يوم قبل ما تنامي تدعي ربنا انك تصحي تلاقي بابا وماما كويسين وموجودين , وتنزلي الكلية تبقي في نص الراوند بتقولي يا رب احفظهملي لحد ما ارجع , ولما ترجعي تجري تطنمي انهم كويسين وبخير..
الواحد فعلا مش بيقدر يتخيل حياته من غيرهم وخصوصا لما بتحصل حاجة تخليكي تعيشي حياتك كلها خايفةمن اللحظة دي بس للاسف عارفة انها جاية جاية, بس يا تري هتييجي امتي؟! وازاي؟! الله اعلم!
ربنا يخليلك والدتك يا شيمو ويحفظها من كل شر يااااارب وما يحرمكيش من حنانها وحبها ابدااااااااا

تخاريف said...

يااااااااااااااااارب